الأربعاء، 25 فبراير، 2015

قصة العصفور الكسول لغرس قيمة النشاط





قصص اطفال





عودة مرة اخرى الى سلسلة غرس القيم عن طريق قصص الاطفال , وبالفعل لاقى هذا الأسلوب نجاح و تأثير بالغ من قبل المربين و رواد موقع اجيال لما يتميز به من سهولة وبساطة وقرب من عقلية الطفل و يصل الينا الكثير من الرسائل عن الطفل الذى امتنع عن الكذب بعد حكى له قصة العصفور الكاذب , وطفل اخر يطلب من امه حفظ القران الكريم بعد قصة الرحلة الجميلة فندعوكم جميعا الى البدا بتجربة هذه الاسلوب مع اطفالكم ثم ارسلوا لنا تجاربكم و ردود فعل الاطفال

قصة اليوم تغرس قيمة جميلة نحتاج اليها فى كل بيت فكثيرا ما نعانى من كسل اطفالنا فهم ليلا و نهار امام شاشات التلفزيون لا يقدمون على لعب الرياضة او حتى مساعدة الأم فى الاعمال المنزلية سنحاول معا ان نغرس فيهم هذه القيمة عن طريق قصة العصفور الكسول

لمعرفة الطريقة الصحيحة لاستخدام اسلوب غرس القيم عن طريق قصص الاطفال برجاء قراءة الجزىء الأول من السلسلة ( مقدمة غرس القيم عن طريق قصص الاطفال )

[divider]

قصة العصفور الكسول




  • اسم القصة :- العصفور الكسول

  • العمر المستهدف :- عامين فاكبر

  • القيمة المستفادة من القصة :- النشاط و نبذ الكسلقصص اطفال

[divider]

كان يا ما كان فى سالف العصر و الاوان كان فيه مجموعة عصافير جميلة تحب اللعب و الجري و المرح وكل يوم يفرحون لأنهم سوف يتعلمون لعبة جديدة وكلهم يلعبون و يضحكون ماعدا عصفور واحد كان كسولا لا يحب الحركة و لا يحب اللعب معهم وعندما يذهب اصحابه اليه ليأخذوه للعب

يقول لهم انا لا احب اللعب انا سوف اجلس بمفردي

وبعد فترة كان كل العصافير تعرف العابا كثيرة و تتحرك و تجرى مع بعضها و يلعبون العابا جميلة اما العصفور الكسول فلا يستطيع ان يجرى معهم فهو لم يتعلم هذا اللعب الجميل و كان يحب ان يجلس بمفرده

و فى يوم من الأيام جاء طائر كبير جعان يريد ان يأكل شيئا فلم يجد الا العصافير الصغيرة ففرح بها وقال لنفسه انا سوف امسك هذه العصافير الصغيرة انها لا تعرف الجري  فاراد ان يأكل منها اي عصفور ولكن كل العصافير جرت و هربت وطارت بعيدا عندما رأت الطائر الكبير يريد ان ياكلها ما عادا العصفور الكسول لم يستطيع الطيران و لم يستطع الجري

فذهب الطائر الكبير ليأكله و فعلا امسك بالعصفور و لكن كل اصحابه العصافير عادوا بسرعة لينقذوا صاحبهم

فقالوا لبعضهم لو تعاونا معا نستطيع ان نتغلب على هذه الطائر الكبير

فهجموا جميعا على الطائر من جميع الجهات فلم يستطع الطائر الكبير ان يأكل صاحبهم , فهرب و خاف منهم و ترك صاحبهم

فقالوا الحمد لله انتصرنا على الطائر الكبير و انقذنا صاحبنا نحن شجعان واقوياء معا

و جاء العصفور الكسول وقال لهم شكرا لكم يا اصدقائي انا سوف العب معكم كل يوم حتى استطيع الجري مثلكم

ففرح اصحابه به وذهب كل العصافير يلعبون و يمرحون و يعلمون صاحبهم كل الألعاب التى تعلموها

[divider]

ماذا نتعلم من هذه القصة :-



  • اللعب و الحركة و الرياضة تساعدنا على ان نكون اقوياء

  • اللعب مع الأصحاب افضل من الجلوس امام التلفاز

  • التعاون مع الاخرين افضل من الجلوس بمفردنا

لو عجبتك القصة اعملى شير عشان توصل لغيرك


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق